«بركة غليون».. كيف لمصر أن تحقق الاكتفاء الذاتي من الثروة السمكية؟ - مركز البديل للتخطيط والدراسات الاستراتيجية
«بركة غليون».. كيف لمصر أن تحقق الاكتفاء الذاتي من الثروة السمكية؟

«بركة غليون».. كيف لمصر أن تحقق الاكتفاء الذاتي من الثروة السمكية؟




دولة زراعية بالدرجة الأولى، ومنتجة ومستهلكة للثروة السمكية بدرجة متقدمة على مستوى العالم، أمراً مهماً لها أن تتبني مشروعات الاستزراع السمكي، باعتبار تلك الثروة واحدة من أهم مصادر الدخل القومي.

هذا وتسهم الافتتاحات الجديدة بالمدينة السمكية الصناعية “بركة غليون” في كفر الشيخ، بصورة مباشرة في تقليل الفجوة في إنتاج واستهلاك البروتين السمكي، والعمل على توفيره بالكميات والأسعار المناسبة، علاوة على تعظيم العائد للإنتاج من خلال العمليات التصنيعية المرتبطة بالإنتاج السمكي بما يسهم في إتاحة العديد من فرص العمل في كل التخصصات الزراعية والبحثية والتجارية والصناعية والفنية.

لكن هل يُسهم المشروع السمكي المشار إليه في خفض أسعار الأسماك في الأسواق خلال الفترة الراهنة؟، وهل يستفيد المواطن محدود الدخل بشكل مباشر بمثل تلك المشروعات؟، وكذلك هل يستفيد المواطن من كامل إنتاج المشروع، أم النسبة الأكبر ستكون للتصدير للخارج؟، ذلك ما سنحاول التعرف عليه من خلال النقاط التالية:

إحصاءات الثروة السمكية في مصر:

كما هو مُشاع، هناك 7 أنواع رئيسية من الأسماك النيلية في مصر هي البلطي، والمبروك ، وسلفر، وكبير الرأس، بالإضافة إلى أسماك البوري والقراميط والبياض، فيما تصل أنواع الأسماك البحرية في البحرين المتوسط والأحمر والبردويل إلى 12 نوعاً تضم الدنيس، والقاروص (الأكثر إقبالاً لأغراض التصدير) واللوت، ووقار والجمبري، والإستاكوزا، والكابوريا، وموسى، والعائلة البورية، والشعور، والمرجان، والمكرونة، وطبقاً لإحصائيات منظمة الأغذية والزراعة “فاو”، تحتل مصر المركز السابع عالمياً في الاستزراع السمكي، كما تحتل المركز الأول أفريقيا في إنتاج الأسماك، وحسب الإحصاءات الرسمية لوزارة الزراعة، يصل إجمالي إنتاج مصر من أسماك البلطي 890 ألف طن، مقابل 180 ألف طن تنتجها مصر من أسماك البوري، في حين يصل إجمالي الكميات المنتجة من أسماك المبروك 110 ألف طن، فيما يبلغ إجمالي إنتاج مصر من أسماك اللوت 13 ألف طن.

وعلى الجانب الآخر، يوجد 3 أنواع من الأسماك المستوردة هي، الماكريل، والتونة، والرنجة؛ علماً بأن إجمالي الكميات المستوردة من أسماك الماكريل تبلغ 185 ألف طن، بينما يصل إجمالي كميات أسماك التونة المستوردة نحو 50 ألف طن، ويبلغ إجمالي كميات أسماك الرنجة المستوردة 75 ألف طن، وإجمالاً يصل الإنتاج الكلى لمصر من الأسماك نحو 1,640 مليون طن، منها 1,2 مليون طن من إنتاج الاستزراع السمكي، فيما يصل إجمالي إنتاج نهر النيل والترع والمصارف من الأسماك لنحو 400 ألف طن، في حين تستورد مصر 300 ألف طن من الخارج لتلبية الاحتياجات من الأسماك.

وتستهدف خطة هيئة الثروة السمكية الوصول بإنتاج مصر من الثروة السمكية عام 2020 إلى 2,2 مليون طن سنوياً، بما يمثل 25 كيلو جرام للفرد الواحد، من خلال المشروعات القومية التي تنفذ الآن، ضمن خطة التوسع في الإنتاج السمكي، لمواجهة زيادة الطلب على الأسماك في ظل الزيادة السكانية والارتفاع الكبير في أسعار اللحوم الحمراء، وتشمل الخطة تنمية المصادر الطبيعية والنهوض بالاستزراع السمكي البحري، وتجريم الحرف المخالفة ومنع صيد الذريعة والصيد في المياه الضحلة للحفاظ على المرابى الطبيعية لصغار الأسماك والمخزون السمكي، فضلاً عن التوسع في إنشاء مزارع سمكية عالية القيمة في الصحراء الغربية على المياه الجوفية وفق منظومة استخدام مياه الري في الاستزراع السمكي يتبعها الاستزراع النباتي، ما يوفر في استخدام الأسمدة ويضمن تعظيم الاستفادة من المياه.

«بركة غليون».. انطلاقة مصر لسد الفجوة الغذائية السمكية:

افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، في الثامن عشر من نوفمبر الجاري مشروع “بركة غليون”، يضم المشروع ، المزرعة الأكبر في الاستزراع السمكي بالشرق الأوسط حسب الإحصاءات الرسمية للحكومة المصرية، عدة مصانع بالإضافة لمفرخ للأسماك والجمبري، ووحدات زراعة مكثفة، تحت إشراف الشركة الوطنية للثروة السمكية والأحياء المائية، والغليون هو نوع من المراكب التي كانت تستخدم في الصيد، بمنطقة مطوبس بكفر الشيخ، ومن بركة غليون بدأت مصر خطتها الطموحة لسد الفجوة الغذائية في قطاع الأسماك.

ووفق ما أعلنته الشركة الوطنية للثروة السمكية والأحياء المائية، التي جرى إنشائها حديثاً بهدف تنمية الثروة السمكية في مصر، يقام المشروع على مساحة تقرب من 4 آلاف فدان، ويبلغ عدد العمالة اليومية خلال فترة إنشاء المرحلة الأولى 5 آلاف عامل وفنى ومهندس، و1700 من المعدات والآلات اللازمة للإنشاء يومياً، بإجمالي كميات حفر وردم بلغت نحو 16 متراً مكعباً، فيما بلغ إجمالي وزن كميات الحديد حوالى 13  ألف طن، ويتكون المشروع من:

 مفرخ (أسماك – جمبري) على مساحة 17 فدان بطاقة 20 مليون إصبعية أسماك بحرية و2 مليار يرقة جمبري، ومزرعة إنتاج الأسماك البحرية، بإجمالي 453 حوض تربية، و155 حوض تحضين، بطاقة إنتاجية ثلاثة آلاف طن أسماك للدورة، ومزرعة إنتاج الجمبري بنحو 655 حوض تربية، بطاقة إنتاجية ألفين طن جمبري للدورة، ومزرعة إنتاج أسماك من المياه العذبة بنحو 83 حوض بطاقة إنتاجية ألفين طن.

مركز أبحاث وتطوير وتدريب، ويتكون من معمل جودة المياه ومعمل الغذاء الحى ووحدة الإرشاد والتدريب ومعمل بيولوجية الأسماك ومعمل صحة وأمراض الاسماك، وآخر للتركيب وجودة الأعلاف.

مصنع إنتاج أعلاف الأسماك والجمبري، وتصل الطاقة الإنتاجية لمصنع أعلاف الأسماك البحرية 120 ألف طن سنويا، ومصنع أعلاف الجمبري بطاقة إنتاجية 60 ألف طن سنوياً.

مصنع عبوات الفوم لإنتاج عبوات مختلفة الأحجام من الفوم لتداول جميع منتجات الأسماك والجمبري للأسواق الداخلية، والتصدير بطاقة إنتاجية (900 /1500) كيلو جرام يومياً، ويهدف المصنع إلى تحقيق تكامل لإنتاج عبوات الفوم.

-مصنع الثلج بطاقة إنتاجية 40 طن ثلج مجروش يومياً، و20 طن ثلج بلوكات يومياً، ويعمل المصنع على حفظ وتخزين الأعلاف، والحفاظ على الأسماك أثناء النقل والتداول بطاقة إنتاجية٤٠ طن ثلج مبشور في اليوم، و٢٠ طن ثلج ألواح في اليوم.

وتضم المدينة السمكية الصناعية أكبر مصنع تجهيز الأسماك والجمبري في الشرق الأوسط، يضم مصنع منتجات الأسماك: مبردة- مجمدة- فيليه- مطهية- نصف مطهية- مصنع، إضافة لمصنع منتجات الجمبري: مبرد-مجمد- مقشر- مُصنّع- مطهى-نصف مطهى، بطاقة إنتاجية 100 طن يومياً.

ومن المقدر لمحافظة كفر الشيخ، بمشروعاتها السمكية العملاقة، وبينها مزرعة بركة غليون، أن تصبح مصدر من مصادر الدخل القومي، التي ستزيد من إنتاج الأسماك ليصل إنتاج المحافظة لنحو 67%، بالإضافة لمشروع الرمال السوداء لاستخلاص 41 عنصراً من العناصر المشعة، وإقامة منطقة استثمارية “تجارية، صناعية، سياحية، سكنية” على مساحة 10 آلاف فدان باستثمارات تقدر بـ 200 مليار جنيه، لتوفر 250 ألف فرصة عمل.

وحسب ما أعلنته الشركة الوطنية للثروة السمكية، ليست مزرعة بركة غليون للاستزراع السمكي، المشروع القومي الوحيد في محافظة كفر الشيخ، فهناك مشروعان أخران قوميان بالمحافظة، أولهما: محطة توليد الكهرباء بمدينة البرلس ذات الدورة المركبة، بقدرة 4800 ميجا وات، وثانيهما: مشروع استخراج المعادن من الرمال السوداء، لاستخراج المعادن الاقتصادية التي تصل إلى 41 عنصر معدني التي تدخل في العديد من الصناعات منها صناعة الصواريخ والطائرات والسيراميك والدهانات بالإضافة إلى المواد الخام التي تستخدم في الصناعات الحديثة من الرمال السوداء.

هل يُخفض المشروع الجديد أسعار الأسماك؟

قد يكون مستبعداً أن تشهد الأسواق انخفاضاً في أسعار الأسماك خلال الفترة الراهنة أو على المدى القصير، ذلك لأن عملية تطهير البحيرة الواحدة تتكلف بين 40– 50 مليار جنيه، ما يُعني أن الأسعار ستكون مرتفعة لتعويض تلك التكلفة الباهظة لمشروع الاستزراع السمكي.

وجدير بالذكر أن استهلاك مصر من الأسماك يقارب من الـ 2 مليون طن سنوياً، في حين أن إنتاج المرحلة الأولى من بركة غليون يصل نحو 7 آلاف طن فقط (أي أن إنتاج المرحلة الأولي نسبة إلى الاستهلاك المحلي لا تصل إلى 1%)، ومن ثم يتركز الهدف الأولي للحكومة في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأسماك بصرف النظر عن أسعار الأسماك.

ويذكر في هذا الشأن، أن أسعار الأسماك ارتفعت في السوق المحلي بشكل كبير، قبل أن تتراجع قليلاً، بعد تعويم الجنيه وانخفاض قيمته أمام الدولار، وأسهم ذلك بشكل كبير في ارتفاع صادرات الأسماك، وارتفعت الكميات المصدرة من الأسماك لتسجل 170 ألف طن خلال الفترة من يناير حتى نهاية يوليو 2017، مقابل نحو 28 ألف طن للفترة المقابلة من العام 2016، مع الرغبة في زيادة حصيلة التصدير للخارج، نتيجة تراجع سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية، الأمر الذي اضطر وزارة التجارة والصناعة، أواخر أبريل الماضي، بفرض رسوم بواقع 12 ألف جنيه، ما يعادل 678.73 دولار للطن على صادرات الأسماك الطازجة والمبردة والمجمدة لمدة 4 أشهر، للحد من صادرات الأسماك لتغطية الاستهلاك المحلي.

إنتاج “بركة غليون” للاستهلاك المحلي أم للتصدير:

صرح رئيس شعبة الأسماك بالغرفة التجارية بالقاهرة، بأن إنتاج بركة غليون من الأسماك الشعبية وهي البوري والبلطي سيكون للمصريين، بينما تقوم الحكومة بتصدير أنواع الأسماك الأخرى التي تعد فاخرة مثل الدنيس والأروس إلى الخارج، مثلما حدث مع مزارع شرق قناة السويس والإسماعيلية، ذلك لأن الأنواع المزروعة بها مرتفعة الثمن، ومن ثم تستغل الحكومة تلك الأنواع في التصدير لزيادة الدخل من العملة الصعبة.

“غليون” ليس مشروع الاستزراع السمكي الوحيد:

يجرى حالياً تنفيذ عدد من المزارع السمكية الأخرى في مجال التوسع في الاستزراع السمكي البحري؛ أهمها:

 مشروع المزرعة السمكية بشرق التفريعة التي تضم 3960 حوض من الأسماك البحرية بطاقة إنتاجية تصل إلى 16 ألف طن في الدورة و1614 حوض من أسماك المياه العذبة بطاقة 10 آلاف طن في الدورة، كذلك إنشاء 41 حوضا من الأسماك البحرية بطاقة 250 طن و20 حوض جمبري بطاقة 100 طن بمنطقة مثلث الديبة ببورسعيد، فضلاً عن الاستزراع السمكي باستخدام الأحواض البحرية بمنطقة شرق التفريعة.

 مشروع تفريخ واستزراع أسماك التونة الزرقاء في منطقة جرجوب بمحافظة مرسى مطروح ومشروع تفريخ واستزراع أسماك التونة الصفراء في منطقة الزعفرانة بالبحر الأحمر بطاقة إنتاجية 280 طن من الأسماك البحرية و3640 طن من أسماك التونة.

وختاما، يمكن القول إن مشروع بركة غليون للاستزراع السمكي، مشروع متكامل لإنتاج وتصنيع الأسماك، وواحدٌ من المشاريع المزمع تنفيذها في مجال الثروة السمكية بهدف تغطية الاستهلاك المحلي الذي يصل نحو 2 مليون طن سنويا في حين يبلغ الإنتاج المحلي 1.6 مليون طن. وبرغم تواضع حجم المشروع من حيث المستهدف للإنتاج مقارنة بالاستهلاك أو الإنتاج المحلي الكلي للأسماك، إلا أن تلك المشروعات تعزز التنمية المحلية بالمحافظات المقامة بها وزيادة فرص التشغيل، وبهذا تمثل هذه المشروعات حجر أساس في التنمية الشاملة والعرضية بالمحافظات المقامة بها.

————————————————————–

المراجع:

1 .     الشروق، «الثروة السمكية»: إنتاج مصر من الأسماك مقدر بـ«مليون و640 ألف طن»، 19\4\2017، http://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=19042017&id=6f802ab2-f673-47ee-8ffc-3cd16e7899a1

  1. أخبار اليوم، «الحسني»: مصر ملتزمة بالمعايير الدولية في إنتاج الثروة السمكية، 13\11\2017، https://goo.gl/8N142R

  2. اليوم السابع، لمواجهة الغلاء.. “الزراعة” تضع خطة لزيادة الإنتاج السمكي لـ2.2 مليون طن، 5\4\2017، https://goo.gl/csRXr4

  3. اليوم السابع، “س و ج “..ما هو مشروع بركة غليون؟، 18\11\2017، https://goo.gl/TA1rC3

  4. المصري اليوم، «مزرعة غليون».. هنا المشروع الأكبر للاستزراع السمكي في «الشرق الأوسط»، 16\11\2017، http://www.almasryalyoum.com/news/details/1219359

  5. الوطن، مصنع الفوم في “غليون” ينتج 6600 عبوة يوميا، 18\11\2017، https://www.elwatannews.com/news/details/2723202

  6. الوطن، مصنع الثلج بمنطقة غليون الصناعية ينتج 60 طن من الثلج في اليوم، 18\11\2017، https://www.elwatannews.com/news/details/2723154

  7. الوطن، “البرلس” و”الرمال السوداء”.. مشروعان قوميان في كفر الشيخ غير “غليون”، 18\11\2017، https://goo.gl/AhY1kH

  8. المال، قفزة فى صادرات الأسماك، 28\8\2017، http://www.almalnews.com/Story/344275/14/%D9%82%D9%81%D8%B2

  9. التحرير، أسماك الغليون.. الإنتاج الفاخر للأجانب والبلطي للمصرين، 19\11\2017، https://goo.gl/Fw18by

  10. اليوم السابع، الرئيس السيسي يفتتح أكبر مزرعة سمكية فى الشرق الأوسط، 18\11\2017، https://goo.gl/jHMG8z